بوشي يوسف تستلهم من روح الإمارات العربية المتحدة

قامت المصممة العالمية بوشي يوسف، التي أطلقت خطها للملابس في دبي قبل عامين، بتلبية دعوة حضورأسبوع الموضة إلى نيويورك ولوس أنجلوس بالإضافة إلى أسبوع الموضة في لندن وذلك في شهرسبتمبر! وقد كانت تصميماتها للملابس للملكية العصرية قد شغلت انتباه العالم!

إن تصاميم بينا يوسف تجسد البريق العالمي وحس المرأة من خلال الأزياء. من خلال إبداعاتها، تطمح بينا لجعل النساء يشعرن بالثقة، الجمال، والفخامة. يمكن للمرأة أن تلبس واحدة من تصاميمها والشعور مثل الملكة.

بدأ حلم بينا في دبي، حيث كانت تعمل مع وزارة الخارجية الأمريكية في القنصلية العامة لدبي. عرفت بينا أنها كانت متجهة لتجسيد إبداعها على المدرج وتكوبن قوة لتمكن الآخرين من خلق الحركات على المدرج ذات معنى، كان في ذلك الحين لزوجها الدورالأكبر في دفعها وتشجيعها لتجسيد رسوماتها في الحياة، وأن تفعل ما كانت حقا يجب أن تفعل في هذه الحياة وهو إلهام الغير! تتشابك تصاميم بينا مع شعور عميق من الترف والسحر المختلط مع لمسة من الجمالية الحديثة. ويأتي إلهامها من تنوعها متعدد الثقافات – حيث يلتقي جنوب آسيا مع الشرق الأوسط مع اندفاعة من الغرب والكثير من التألق، وبالتالي ولدت علامتها التجارية.

وقد استلهمت بينا يوسف تصاميمها من روح الإمارات العربية المتحدة؛ كانت فرضية بينا في صنع تصاميمها دائما، “ماذا سترتدي الملكة؟”. نشأت بينا في الولايات المتحدة لوالدين من أصول باكستانية، وكانت المرة الأولى التي تعيش فيها بعيدا عن الولايات المتحدة عندما انتقلت مع زوجها إلى دبي، حيث كانت جاهزة لحياة جديدة بالكامل. وقد زاد شغفها بالأزياء حيث أدركت جمال العباءة وجمال الاعتدال.

لم تكن بينا ترغب في تصميم العباءة فقط، بل شيء أكثر حداثة و جاذبية للمرأة العصرية. مزجت بينا ثلاث ثقافات معا. الأمريكية والباكستانية والعربية، وابتكرت عباءة جميلة، طويلة، هفهافة ، التي يمكن ارتداؤها مع الجينز،أو مع فستان جميل، أو كعباءة فقط. أرادت بينا من المرأة أن تتبنى جمالها الداخلي والخارجي، مع أسلوب كل امرأة الخاص بها والتزين باقتناء عباءة من تصميمها التي ستعجل المرأة بمجرد ارتدائها ملكة في أسلوبها.

وهي تستخدم في الغالب الشيفون الهفهاف الذي يعطي نمط فستان أميرة مطرز بتزيينات مميزة. إن معظم تصاميمها من العباءات ذات طول كامل وأطول قليلا من الظهر حيث أن الشيفون يعطي منظرأنيق وجذاب. إن خطوط التطريز التي تستخدمها، تزيد من أناقة ورقي تصاميمها. كل تصميماتها هي مقاس واحد مما يتناسب مع الجميع لأن الملكة تأتي في جميع المقاسات.

 خلفية بينا متعددة الثقافات جعلتها دائما تستوحي تصاميمها من الثقافة الشرقية وتمزجها مع الثقافة الغربية في تصميم واحد. منذ أن بدأ حلمها في دبي، فهي تصنع ملابسها في دولة الإمارات العربية المتحدة وتحافظ على اتصالها بالشرق الأوسط بكل تصميم جديد لها.

وبدون أي شك ، استرعت تصاميم بينا انتباه السوق الدولية! زبائنها هم من مختلف مناحي الحياة والثقافات والأعراق.

Leave a comment